رسالة من الإدارة

 للمشتركين الجدد

لمعرفة آلية التسجيل  

 

 

 

 

 

     

 

 

 

 

      

 

 

 

 

 

 

 

 

 
     

جل مياه القطاع غير صالحة للشرب بحلول 2020

03/10/2011   

أكد رئيس بلدية غزة رفيق مكي، على أن " مشكلة المياه ستكون أحد أهم وأخطر المشاكل التي ستواجه سكان قطاع غزة خلال السنوات القادمة، وأنها ستتفاقم إلى حد كبير"، داقَّا ناقوس الخطر بقوله إن جل مياه القطاع، وبخاصة في مدينة غزة، ستكون "غير صالحة للشرب" بعد عشر سنوات فقط من الآن.
وجاءت تصريحات مكي خلال افتتاح بلدية غزة، بئرين أحدهما يقع في منطقة تل الهوا، حيث أقامت احتفالا صغيرا بالمناسبة حضره وفد كويتي من جمعية الرحمة العالمية الكويتية التي مولت المشروع، والآخر بمنطقة معسكر الشاطئ، وذلك بهدف التخفيف من مشكلة انقطاع المياه عن آلاف المواطنين في كلتا المنطقتين.
وأضاف رئيس بلدية غزة بالقول:" إننا اليوم نفتتح هذين البئرين، في ظل أزمة مياه حقيقية يواجهها سكان قطاع غزة، حيث إن كمية كبيرة من مياه القطاع أصبحت غير صالحة للشرب، مع مهاجمة مياه البحر لخزاننا الجوفي من الماء، بسبب عدم تعويض مياه الخزان، مما أدى إلى ارتفاع ملوحتها إلى حد كبير".
رئيس بلدية غزة، رفيق مكي في حديث "فلسطين": قال " إن المعنى الأول بمشكلة المياه هو سلطة المياه بالطبع، إلا أن البلدية أخذت على عاتقها أيضا القيام بدور فعال لحل المشكلة لأنها تستلزم تضافرا في الجهود من مختلف الجهات المحلية منه والدولية، لأن المشكلة تتفاقم يوما بعد يوم بالنسبة لأكثر من مليون ونصف مليون من سكان قطاع غزة، سواء على صعيد كمية المياه أو نوعيتها ".

المصدر: فلسطين اون لاين


 


المصدر: Howiyya
admin@howiyya.com