رسالة من الإدارة

 للمشتركين الجدد

لمعرفة آلية التسجيل  

 

 

 

 

 

     

 

 

 

 

      

 

 

 

 

 

 

 

 

 
     

توثيق التاريخ الشفوي.. مهمة الأفراد كما المؤسسات

16/08/2012   

 

 
يحرص المشروع الوطني للحفاظ على جذور العائلة الفلسطينية (هوية) على توثيق تاريخ وتراث شعبنا الفلسطيني على لسان أهلنا الذين عاشوا في  فلسطين قبل النكبة عام 1948.. فلكل واحد منهم رواية وشهادة على جرائم العصابات الصهيونية، سواء ما تعلق منها بالقتل والاعتداءات الجسدية على الشعب الفلسطيني، أو ما طال الأرض والتراث وصولاً إلى اقتلاع شعب بكامله من أرضه وبيته.
مهمة التوثيق هذه ليست مهمة سهلة، لا تقدر عليها مؤسسة أو منظمة بعينها، فنحن نتحدث عن آلاف من الأشخاص موزعين داخل فلسطين وخارجها وهم يبلغون من العمر قرابة الـ 75 عاماً كحد أدنى، وهذا يقتضي تحركاً واسعاً وسريعاً من الجميع أفراداً ومؤسسات لتوثيق ما عند هذا الجيل، جيل النكبة، لأنه جزء بل هو صميم الهوية الفلسطينية.
وهنا نتوجه بالخطاب لفئة الشباب والمؤسسات الشبابية من طلاب وكشافة ورياضيين، بالاهتمام بهذا الجانب والعمل – ولو بجهد فردي - على التوثيق للأهل والأقارب الذين عاشوا على أرض فلسطين قبل 1948، بالصوت والصورة بما تيسر لهم من وسائل وتقنيات والعمل على نشرها أو التواصل مع المتخصصين للاستفادة منها.
و(هوية) إذا يهمها أن تشجع هذه الفئة من ابناء الشعب الفلسطيني على هذا العمل، فهي تضع بين أيدي المهتمين كراسة* خاصة بالتاريخ الشفوي، تحوي عدداً كبيراً من الأسئلة العامة والتفصيلية التي يمكن الاستفادة منها للتوثيق.. آملين من الجميع التعاون وبذل الجهد في هذه المهمة الوطنية الملقاة على عاتق الأفراد كما المؤسسات..
للحصول على نسخة من الكراسة اضغط هنا:  مقابلات التاريخ الشفوي
 
*الكراسة الأصلية حصلنا عليها من قسم الدراسات في تجمع العودة الفلسطيني – واجب / سورية

المصدر: Howiyya
admin@howiyya.com