"هوية" توثق لعائلة حنانيا من بيت لحم في تشيلي

05/01/2017   

 "هوية" توثق لعائلة حنانيا من بيت لحم في تشيلي



ضمن أسبوع فلسطينيي تشيلي، كان للمشروع الوطني للحفاظ على جذور العائلة الفلسطينية "هوية" لقاء مع أحد أبناء الجالية الفلسطينية في مدينة كونسيبسيون في تشيلي وأحد شهود نكبة عام ١٩٤٨ السيد انطونيو اميل حنانيا من بلدة بيت لحم، وذلك يوم الأربعاء ٤/١/٢٠١٧.
 
السيد حنانيا خرج مع والده اميل من القدس عام ١٩٤٨ وعمره لا ينجاوز الثمانية أشهر ، خرج مع امه وابيه وجدته إلى مصر بالسيارة، وبعدها ركبوا الباخرة إلى إيطاليا حيث مكثوا شهراً كاملاً وانتقلوا بعدها إلى تشيلي حيث كان يقيم أعمام والده منذ العام ١٩٠٠.
بقية أفراد عائلة الوالد اميل وعددهم٧ اعمام وعمات بقوا في فلسطين.

اليوم مضى على إقامة السيد حنانيا في تشيلي أكثر من ٦٨ عاماً، وصار له ٣ أولاد و٧ أحفاد وجميعهم يعرفون أن موطنهم الأصلي في بيت لحم.. ويعملون بالطرق المتاحة للتمسك بهويتهم، وليس انضمام الاحفاد إلى فريق فلسطينو لكرة القدم إلا أحد الطرق التي تساعدهم على التمسك بهويتهم الفلسطينية.
 

عائلة السيد انطونيو حنانيا واحدة من مئات العائلات في تشيلي التي لا تزال تختزن هذا التاريخ في ذاكرتها، وتغتنم كل فرصة للتعبير عن تمسكها بالوطن الأمرفلسطين.
 

المصدر: Howiyya
admin@howiyya.com