مصادرة 7773 دونمًا وتدمير 276 منزلاً بالضفة خلال العام الجاري

29/06/2016   

 

كشفت معطيات إحصائية، زيادة هائلة في مساحة الأراضي التي صادرتها قوات الاحتلال لمشاريع استيطانية في الضفة والقدس المحتلتين خلال العام الجاري، تصل إلى 439% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وأظهرت إحصائيات كشف عنها معهد الأبحاث التطبيقية "أريج"، ومركز أبحاث الأراضي، حول حجم الاستيطان ومخططات حكومة الاحتلال لتهويد الضفة الغربية وشرقي القدس، أن مساحة الأراضي الفلسطينية التي صودرت منذ بداية العام الحالي، حتى منتصف شهر يونيو/حزيران، الجاري بلغت 7773 دونما، أي بزيادة قدرها 439% عن العام 2015 خلال الفترة ذاتها والتي بلغت 1442 دونما، كان أبرزها في كل من محافظات أريحا وبيت لحم وسلفيت بواقع 3887 دونما و1366 دونما و1160 دونما على التوالي. 

وأكد المعهد في إيجاز أمام ممثلي وقناصل دول الاتحاد الأوروبي أن قوات الاحتلال تسارع الخطى في تهويد الضفة الغربية المحتلة من خلال مخططاتها الاستيطانية والتوسعية، لافتاً إلى تهديد المنازل الفلسطينية بالهدم بذريعة البناء غير المرخص وغيرها من الذرائع الواهية. 

وأشار إلى أن الفترة نفسها (خلال العام الحالي)، هدمت سلطات الاحتلال 276 منزلا في الضفة الغربية المحتلة بما فيها شرقي القدس, بزيادة قدرها 155% عن العام 2015 والذي شهد هدم 108 منازل في الفترة ذاتها.

كما طالت عمليات الهدم الصهيوني أيضا 343 منشأة زراعية وحيوانية؛ بزيادة قدرها 481% عن العام 2015 والذي شهد عمليات هدم لـ 59 منشأة في الضفة الغربية المحتلة، كان أبرزها في محافظات القدس ونابلس والخليل.

وتطرق المعهد إلى المخطط الصهيوني الخطير الذي تنفذه الإدارة المدنية الصهيونية ممثلة بما يُطلق عليه بفريق "الخط الأزرق" الذي تمثل بمسح وتسجيل 62,000 دونم من الأراضي الفلسطينية المحتلة في الضفة الغربية كأراضي دولة لأغراض التوسعات الاستيطانية.

وشمل هذا المخطط الصهيوني 10 مستوطنات إسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة.

من ناحية أخرى، أشار إعلان سلطات الاحتلال وبالتعاون مع منظمة "أمانا" الاستيطانية الصهيونية، في شهر مايو/أيار الماضي، عن بناء مستوطنة جديدة تضمن (139 وحدة استيطانية) على التلة المقابلة لمستوطنة "شيلو"، على أراضٍ أعلنتها تلك السلطات على أنها "أملاك حكومية".

ويشمل مخطط المستوطنة الجديدة بناء 139 وحدة استيطانية جديدة في المنطقة لإيواء 40 عائلة يهودية تقطن في البؤرة الاستيطانية "عادي عاد" التي من المخطط إخلاؤها مع نهاية العام 2016.

أما فيما يتعلق بتعداد المستوطنين في الضفة الغربية المحتلة، فقد بلغ ما يزيد عن 766 ألف مستوطن صهيوني بما في ذلك شرقي القدس: 406302 في الضفة الغربية و360000 شرقي القدس المحتلة.

 

المصدر: المركز الفلسطيني للإعلام


المصدر: Howiyya
admin@howiyya.com